سجل عدد السياح الوافدين على مدينة أكادير خلال شهر غشت الماضي ارتفاعا بمعدل 44ر9 في المائة، حيث بلغ عدد الذين توافدوا على هذه الوجهة من مختلف الجنسيات 140 ألف و 901 من السياح ، مقابل 128 ألف و 744 سائحا في ذات الفترة من سنة 2015.

وتفيد المعطيات الصادرة عن المجلس الجهوي للسياحة لأكادير أن السياح القادمين من مختلف المدن المغربية يأتون في المقدمة وذلك بمجموع 76 ألف و 724 سائحا في غشت 2016 ، مقابل 68 ألف و 889 سائحا في غشت 2015 ، مسجلين ارتفاعا بمعدل 37ر11 في المائة.

ويأتي السياح الحاملون للجنسية الفرنسية في الرتبة الثانية من حيث عدد الوافدين على مختلف الفنادق والنوادي والاقامات السياحية المصنفة في أكادير خلال الشهر الثامن من السنة الجارية وذلك بمجموع 14 ألف و 549 سائحا ، مسجلين تراجعا بمعدل 31ر10 في المائة مقارنة مع شهر غشت 2015 الذي بلغ فيه العدد 16 ألف و 221 سائحا.

وشهد توافد السياح الإنجليز (الرتبة الثالثة ) على وجهة أكادير ارتفاعا طفيفا بلغ معدله 97ر0 في المائة ، حيث وصل عددهم 7 آلاف و 285 سائحا في غشت الماضي ، مقابل 7 آلاف و 215 سائحا في ذات الفترة من سنة 2015.

وسجل تحسن استثنائي بلغ معدله 19ر344 في المائة في أعداد السياح الوافدين على أكادير من السوق الروسية التي استعادت حيويتها بالنسبة لهذه الوجهة ، حيث ارتفع عددهم إلى 4 آلاف 89 سائحا في غشت 2016، مقابل 1188 سائحا في الشهر الثامن من سنة 2015.