بديل ــ الرباط

كشف الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء لحسن مطار، أن وفاة الراحل عبد الله باها القيادي في حزب "العدالة و التنمية"، كانت ناتجة عن حادثة قطار، ليتقرر بذلك حفظ مسطرة البحث.

وفي بيان، توصل الموقع بنسخة منه، أكد الوكيل العام للملك، أن الأبحاث والتحريات التي باشرتها فرقة التشخيص القضائي بالدار البيضاء وسطات، وكذا مختبر الأبحاث التقنية والعلمية للدرك الملكي بتمارة تحت إشراف النيابة العامة، و المركز القضائي للدرك الملكي ببوزنيقة، و تصريحات كل من سائق ورئيس القطار وحارس الممر الأرضي الذي وقع فيه الحادث وتبعا لما انتهت إليه نتائج التشريح الطبي والخبرة الجينية وكشف المكالمات الهاتفية، أفضت إلى أن وفاة عبد الله بها وزير الدولة، كانت ناتجة عن حادث قطار.

يذكر أن باها توفي مساء يوم الأحد 7 دجنبر، في حادث قطار في نفس المكان الذي توفي فيه القيادي "الإتحادي" أحمد الزايدي، نواحي مدينة بوزنيقة.