أكد نائب الوكيل العام للملك بإستئنافية القنيطرة، القاضي المحال على المتابعة أمام المجلس الأعلى للقضاء، محمد الهيني، -أكد- "أنه سيراسل الفرق البرلمانية بمجلس النواب ومجلس المستشارين للتعريف بقضية قضاة الرأي وخطورة تهديد استقلالية القضاء".

وقال الهيني، في تصريح لـ"بديل": " إنه في سياق دبلوماسية الدفاع عن قضية قضاة الرأي والتضييقات على حرية التعبير المكرسة دستوريا أمام البرلمان سأبدأ هذا الأسبوع برفقة هيئة دفاعي إجراءات اتصالات مع الفرق البرلمانية بمجلس النواب ومجلس المستشارين عبر مراسلات رسمية للتعريف بقضية قضاة الرأي".

وأضاف الهيني، أن هذه المراسلات تأتي نظرا لـ"خطورة تهديد استقلالية القضاء من خلال محاولة استغلال مؤسسة البرلمان للتشكي الكيدي بالقضاة وإيقاع الوقيعة بينهم وبين السلطة التشريعية بمسعى من وزارة العدل"، معتبرا أن ذلك يتم " لأغراض حزبية ضيقة غير وطنية وغير دستورية عنوانها الانحراف في استعمال السلطة".