بديل ـ الرباط

استأنفت النيابة العامة قرار تمتيع القائد طارق حجار، المتهم بالتسبب في انتحار شاب خلال الحملة الأمنية على "التشرميل" بالسراح المؤقت، وتكييف صك المتابعة من جناية إلى جنحة. 

وأوردت يومية "الأحداث المغربية" في عددها ليوم الخميس 27 نونبر، أن النيابة العامة بمحكمة الاستئناف بالدارالبيضاء استأنفت قرار عبد الواحد نجيد، قاضي التحقيق بالغرفة الأولى بالمحكمة ذاتها، القاضي بتمتيع القائد طارق حجار بالسراح المؤقت.

وأردفت الجريدة أن القرار النهائي حول استئناف النيابة سيجري اتخاذه من طرف غرفة المشورة خلال الأيام القليلة المقبلة.

وأضافت "الأحداث المغربية"، أن القائد السابق لقيادة سيدي بطاش بابن سليمان غادر في 21 أكتوبر الماضي أسوار سجن عكاشة بالدارالبيضاء بعد أن كان رهن الاعتقال الاحتياطي.

وحسب اليومية ذاتها، فإن طارق حجار تمتع بالسراح المؤقت بعد ثلاث جلسات من التحقيق التفصيلي، والتي كانت آخرها يوم 16 أكتوبر، مباشرة بعدها، وتحديدا يوم 20 أكتوب،ر طالب دفاع الحجار بالسراح المؤقت لموكله ليناله بعدها بيوم، بقرار من قاضي التحقيق عبدالواحد نجيد.