بديل ـ ياسر أروين

أدان "النهج الديمقراطي" بمدينة الجديدة ما وصفه بـ"الهجوم المخزني" على الحريات العامة بالمغرب، وطالب بإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين، بالسجون المغربية.

وفي بيان لهم، توصل الموقع بنسخة منه، شدد رفاق "البراهمة" على ضرورة توقف "المخزن" عن قمع النضالات الجماهيرية والقوى الديمقراطية المناضلة، وكذا "الكف" عن اعتقال ومحاكمة مناضلات ومناضلي "النهج الديمقراطي".

كما طالب ذات البيان بتوقف السلطات المغربية عن "قمع ومحاصرة" الصحافة الحرة، ووقف ما أسماها "الحرب الطبقية"، التي يشنها "التكتل الطبقي السائد بواسطة نظامه المخزني وحكومته الرجعية" على مكتسبات الجماهير الشعبية وقدرتها الشرائية، كما جاء في نص البيان.

من جهة أخرى أعلن "النهج الديمقراطي" تضامنه مع ضحايا الفيضانات، التي عرفتها البلاد مؤخرا وخاصة في الجنوب، وحمل النظام المسؤولية الكاملة عن ما وصفه باهتراء البنيات والتجهيزات الاساسية وغياب وسائل الإنقاذ والوقاية.