بديل ــ ياسر أروين

صعدت النقابات الأكثر تمثيلية من احتجاجاتها، وقررت تنظيم وقفة احتجاجية أمام نيابة التعليم بمدينة آسفي، يوم الثلاثاء 17 فبراير.

ووفق بيان توصل الموقع بنسخة منه، فتنسيقية النقابات الأربع الأكثر تمثيلية، قررت الإحتجاج بنيابة آسفي، ضدا على قرارات نيابة وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني، وضد قرارتها الغير "المفهومة"، معتبرة أن النيابة المذكورة تجاوزت حدودها، على حد تعبير البيان المذكور.

وأضاف البيان المذكور، أن هناك مجموعة من "الإختلالات والتجاوزات التربوية والإدارية"، أقدمت عليها نيابة التعليم المذكورة، وقررت النقابات الكبرى الإحتجاج عليها (النيابة) تحت شعار "دفاعا عن كرامة نساء ورجال التعليم " بإقليم آسفي.

من جهة أخرى أكدت النقابات الأربع تمثيلية (إ.م.ش- ك.د.ش-ف.د.ش-ا.و.ش.م) على تشبتها بمطالبها، وشددت على استمرارها في برنامجها "النضالي التصعيدي"، مؤكدة على ضرورة الإستجابة لمطالبها من طرف النيابة الإقليمية للتعليم، وكذا وزارة التربية الوطنية.