بديل ـ الرباط

دعا رشيد رخا رئيس "التجمع العالمي الأمازيغي"، كل الدول إلى التطبيع مع اسرائيل، و تجاوز كل الخطابات التي تنادي بمقاطعتها، من أجل إيجاد حل للقضية الفلسطينية.

و قال رخا في حوار له مع وكالة "الأناضول" التركية في سؤال حول موقفه من إقامة علاقات طبيعية مع اسرائيل: "يجب ان تكون العلاقة طبيعية مع اسرائيل، لكي تُسهل الحل السياسي للمشكل الفلسطيني الإسرائيلي، لأن فكرة مقاطعة اسرائيل أو الخطاب الرائج ضد التطبيع يعزل إسرائيل عن العالم، وفي هذه العزلة تكون أكثر دكتاتورية، وفعلا فقد وصلت إلى هذه الحالة، ولكن في العلاقات الدولية إذا كانت هناك مصالح اقتصادية مع إسرائيل يسهل الضغط عليها، مما يساهم في حل المشكل السياسي".

و برر رخا ذلك بكون" الولايات المتحدة الأمريكية هي الدولة الوحيدة التي تقوم بالضغط على اسرائيل لأن لها علاقات اقتصادية معها و بالتالي يسهل الضغط عليها".

و علق رشيد رخا على الزيارات المتكررة التي يقوم بها نشطاء أمازيغ نحو اسرائيل قائلا:" هناك آلاف المغاربة يزورن إسرائيل ويعودون، لأنهم مواطنون مغاربة من أصول يهودية، ولهم علاقات عائلية وإنسانية مع إسرائيليين."

و أضاف أيضا أن المناضلين في "التجمع العالمي الأمازيغي" يدعون إلى تجريم اسرائيل بالنظر لما ترتكبه في حق الشعب الفلسطيني .

يذكر ان رشيد رخا كان قد دعا إلى مقاطعة الإحصاء العام للسكان و السكنى الجاري تنظيمه منذ بداية شهر شتنبر، متهما الحليمي المندوب السامي للتخطيط بممارسة العنصرية ضد الأمازيع عبر الطريقة التي تم بها تنظيم الإحصاء.