بديل ــ الرباط

بعد ما تداولته بعض وسائل الإعلام بشأن إصدار مذكرة بحث دولية، في حق الملاكم المغربي السابق زكرياء المومني، خرج الأخير عبر شريط في اليوتوب لينفي كل ما راج، مؤكدا تواجده ببيته بباريس على خلاف ما تم تداوله.

وتوعد المومني، بمقاضاة المنابر الإعلامية التي روجت لما أسماها "أخبارا كاذبة في حقه"، من قبيل "تهديده لمسؤولين بشكل صريح لمسؤولين بالتصفية"، الشيء الذي نفاه المومني جملة و تفصيلا، مستشهدا بأحد أشرطته على اليوتوب، للرد على تلك الجرائد.

من جهة أخرى ذكرت عدة وسائل إعلام وطنية، أن الجهات القضائية المغربية المختصة، أصدرت مذكرة البحث في حق زكريا المومني، بعد أن "تعذر عليها إبلاغه بضرورة الحضور للتحقيق معهم في مكان إقامته بالمغرب".

 مذكرة البحث، جاءت -بحسب وسائل الإعلام- من أجل تسليم المومني، للجهات المختصة للتحقيق معه في ادعاءاته بخصوص تعرضه لـ"التعذيب من طرف الأجهزة الإستخباراتية المغربية"، بعد ما أكده في خرجاته الأخيرة.