بديل- وكالات

تأهل المنتخب الفلسطيني إلى نهائيات كأس آسيا لكرة القدم 2015 لأول مرة في تاريخه، بعدما أحرز لقب "كأس التحدي" بفوزه على الفلبين 1- صفر في المباراة النهائية للمسابقة الجمعة.

وتوج الفلسطينيون باللقب بعد فوزهم بلقبهم القاري الأول بالتفوق على الفلبين بفضل هدف من ركلة حرة نفذها أشرف نعمان في الدقيقة 59 من المباراة التي أقيمت في جزر المالديف.

وكادت الفلبين أن تدرك التعادل في أكثر من مناسبة في اللحظات الأخيرة، لكن القائد رمزي صالح حارس المرمى الفلسطيني ونادي الأهلي المصري السابق تألق ودافع عن مرماه.

وأصبح المنتخب الفلسطيني تاسع المنتخبات العربية في كأس آسيا المقرر إقامتها في أستراليا مطلع العام المقبل، بعد تأهل البحرين، والإمارات، والسعودية، وسلطنة عمان، وقطر، والكويت، والأردن، والعراق.

وجاء تأهل كل المنتخبات العربية الأخرى عن طريق تصفيات كأس آسيا، وسبق لها كلها الظهور في النهائيات القارية، لكن هذه المشاركة ستكون الأولى على الإطلاق للفلسطينيين في المسابقة.

وهذه النسخة الأخيرة من بطولة كأس التحدي بعد إلغائها وزيادة عدد المنتخبات المشاركة في البطولات المقبلة. كما تقام هذه المسابقة لمنح الفرصة للمنتخبات صاحبة المراكز المتأخرة في التصنيف في التأهل لنهائيات كأس آسيا.

وسيلعب المنتخب الفلسطيني في المجموعة الرابعة القوية في نهائيات كأس آسيا مع اليابان المدافعة عن اللقب والأردن والعراق.