بديل ـ عمر بندريس

وشح الملك محمد السادس بمناسبة عيد العرش الأخير الزميل حاتم البطيوي بوسام، وهو المتهم من طرف مقدمة البرنامج الإذاعي "سقط القناع"، عائشة التازي، بنعت ساكنة مدينة أصيلة "بالشمكارة".

ونقل موقع "هسبريس" عن الإعلامية عائشة التازي، قولها بأن المسؤول الإعلاميّ عن مهرجان أصيلة "الثقافي"، حاتم البطيوي، نعت ساكنة المدينة بـعبارة "الشْمْكَارَة" ردّا عن الجريدة الإلكترونيّة هسبريس التي أقدمت على استقاء تفاعل مواطنين مع التظاهرة في ربورتاج مصوّر وآخر مرقون برز بهما البطيوي بنفسه وهو يقدّم التصوّر الرسمي لموسم أصيلة.

إلى ذلك تابع الموقع على صفحة "كلنا الزبير بنسعدون" انتقادات شديدة لتوشيح حاتم البطيوي، وتساءل بعضهم "انا لا ادري ماذا قدم هذا السيد حتى يُوشح".

يشار إلى أن البطيوي من اقرب مقربي محمد بنعيسى وأحد مهندسي مهرجانه، الذي سيطل بعد أيام قليلة، وهو المكلف بتمتين العلاقة مع الصحافيين والإعلاميين المغاربة، ويتهم من طرف البعض بأنه المسؤول عن التعتيم الإعلامي الكبير الذي مورس ضد المستشار الزبير بنسعدون خصم محمد بنعيسى، من خلال اسثتمار علاقته القوية مع عدد من مسؤولي وسائل الإعلام، في وقت يقبع فيه اليوم بنسعدون في سجن طنجة بعد إدانته بثلاث سنوات سجنا نافذا على خلفية تهمة يقول قاضي المحكمة الابتدائية بأصيلة بأنها لفقت له فقط عقابا على "نشاطه النقابي والسياسي والجمعوي".

يشار إلى أن الموقع حاول الإتصال بالزميل البطيوي لأخذ رأيه في هذه الإتهامات لكن هاتفه ظل يرن دون رد.

وحري بالإشارة أيضا إلى أن البعض يتساءل عما إذا كانت هناك جهات أرادت بهذا التوشيح أن ترد على الإنتقدات الموجهة للمهرجان وصاحبه محمد بنعيسى،  في وقت يرى فيه اخرون انه توشيح مستحق لشخص  بذل مجهدوات اعلامية كبيرة.