بديل ـــ الرباط

يُنتظر أن يحل الملك محمد السادس، غدا الجمعة 2 يناير، عائدا من تركيا بعد قضائه لإجازة خاصة رفقة أسرته بتركيا قبل أيام، بعدما قدِم إليها من دولة الإمارات العربية المتحدة.

وأكد مصدر حكومي، أن ملف وزير الشباب و الرياضة، محمد أوزين، سيكون أهم القضايا التي تنتظر الملك للحسم فيها، بعد أن أكدت جهات كثيرة "تورط" الوزير في فضيحة ملعب الرباط، خلال كأس العالم للأندية.

وذكرت تقارير عديدة، أن امحند العنصر الأمين العام لحزب "الحركة الشعبية"، و رئيس الحكومة، عبد الإله بن كيران، قد اتفقا على صيغة "للتضحية" بالوزير أوزين، وأنهما ينتظران عودة الملك، للبث النهائي في الملف وإقالة الوزير "الحركي".

يشار إلى أن الملك محمد السادس، كان قد أوقف الوزير أوزين بعد فضيحة ملعب الرباط، من أجل ضمان عدم التأثير على سير التحقيقات الجارية في "الفضيحة" التي شوهت صورة المغرب العالمية.