بسط الوزراء المعنيون بمشروع النموذج التنموي الكبير، بالصحراء، الذي أطلقه الملك محمد السادس، في خطابه بمناسبة الذكرى الأربعين للمسيرة الخضراء يوم الجمعة 6 نونبر بالعيون،(بسطوا) الخطوط العريضة للمشاريع الإنمائية الكبرى المنتظرة بالمنطقة.

وقدّم بالمناسبة، كل من وزير الداخلية، محمد حصاد، وزير الاقتصاد والمالية، محمد بوسعيد، ووزير التجهيز والنقل واللوجستيك، عزيز الرباح وزير الفلاحة والصيد البحري، وعزيز أحنوش ورئيسة الاتحاد العام لمقاولات المغرب، مريم بنصالح، ووزير الصحة، الحسين الوردي، بين يدي الملك محمد السادس بقصر المؤتمرات بالعيون، معطيات مهمة حول النموذج التنموي الكبير.

وستشمل هذه البرامج، مختلف المجالات، ومن أبرزها: الطريق الأطلسي السيار الرابط بين أكادير ومدن الصحراء، والمستشفى الكبير بالعيون، وميناء الأطلسي بالداخلة..ومشاريع إنمائية أخرى ستزخر بها المنطقة.