منح المغرب قاذفات صواريخ، للجارة الجنوبية موريتانيا من أجل توفير الحماية للحدود الفاصلة بينها وبين المملكة المغربية.

وكشف موقع "أفريك.كوم"، أن التعاون العسكري بين البلدين أفضى إلى تقديم المغرب، مساعدات عسكرية، لموريتانيا، تضمنت قاذفات للصواريخ، لتأمين حدودها الشمالية مع المغرب.

واشار نفس المصدر إلى أن اتفاقية التعاون العسكري، بين البلدين جاءت بفضل وساطة سعودية و فرنسية، إثر حالة الركود التي عرفتها العلاقات بين الرباط ونواكشوط.

ووفقا لنفس المصدر، فإن الرئيس الموريتاني، محمد ولد عبد العزيز، التقى لجنة مغربية رفيعة المستوى، على رأسها مدير "لادجيد" ياسين المنصوري، والمفتش العام للقوات المسلحة الملكية، بوشعيب عروب، وكذا وزير الخارجية صلاح الدين مزوار.