بديل ـ متابعة

كشف تقرير دولي، صادر عن المنتدى الإقتصادي العالمي، أن المغرب احتل المغرب المرتبة العاشرة في قائمة "دافوس" لأسوأ دول يمكن ان تعيش فيها المرأة، وذلك وفقا لمعايير التمييز بين الجنسيين، والتحصيل العلمي والتمكين السياسي والحصول على الرعاية الصحية الأساسية.

و اعتمدت القائمة الصادرة عن المنتدى في تصنيفها على نسبة دخل الفرد للنساء في المغرب حيث يصل إلى 0.28 في المائة من نسبة دخل الرجال، فتحصل النساء في المتوسط على نحو 3123 دولاراً ما يقارب 30 ألف درهم سنويا في مقابل 11 ألف دولار ما يقارب 100 ألف درهم سنويا للرجال، أي أكثر من 3 أضعاف ما تجنيه المرأة المغربية.

و أشار نفسه إلى أن نسبة المشاركة في قوة العمل تمثل لدى الرجال 79 في المائة في مقابل 27 في المائة لدى النساء، فيما تصل نسبة الرجال الذين يستطيعون القراءة والكتابة 76 في المائة مقابل 58 في المائة للنساء، و أبان التقرير أن نسبة المشاركة في البرلمان في المغرب تصل إلى 17 في المائة فقط.

ويحدد التقرير السنوي، الفوارق بين الرجال والنساء في 142 بلدا، حول العالم، واحتلت اليمن فيه المرتبة الأولى كأسوأ دولة في العالم للنساء، تليها على التوالي كل من التشاد وسوريا ومالي وإيران والكوت ديفوار ولبنان والأردن ثم المغرب.