تم الإعلان عن إثيوبيا على أنها أفضل المواقع داخل الأسواق الناشئة لشراء العقارات الفاخرة بأسعار مناسبة، وذلك وفقا للتصنيف الجديد الذي صدر اليوم بواسطة ضمن منصة العقارات العالمية Lamudi. حيث أن تكلفة شراء العقارات الفاخرة في إثيوبيا يكلف في المتوسط من 396.58 يورو للمتر المربع، وذلك وفقا للبيانات الصادرة عن Lamudi.

وعلى الطرف الآخر من المقياس، تم تسعير العقارات الفاخرة في أنغولا بقيمة 3965.52 يورو للمتر المربع في المتوسط، وفقا للبيانات التي تظهرها Lamudi. وفي أغسطس، صنفت ميركر المالية في استطلاعها السنوي عن تكلفة المعيشة في - لواندا - عاصمة أنغولا، على أنها أغلى مدينة في العالم بالنسبة للعمال المغتربين للسنة الثالثة على التوالي، متفوقة بذلك على مدن مثل: لندن ونيويورك وسنغافورة.

يعتمد تصنيف أفضل 20 موقعا عقاريا فاخرا على متوسط الأسعار للمتر المربع وفقا لأسعار الشراء المعلن عنها على الموقع الإلكتروني الخاص بـ Lamudi، والذي يغطي أكثر من 30 دولة في الأسواق الناشئة. ويأخذ التصنيف بعين الاعتبار الأسعار المناسبة بالإضافة إلى العرض المتاح للعقارات الفاخرة في كل دولة، وذلك من أجل تحديد المواقع الريادية للاستثمار في العقارات الفاخرة بأسعار مناسبة.

هذا وتتصدر العقارات الفاخرة في أفريقيا التصنيف، مع وجود كوت ديفوار في المركز الثاني، حيث بلغ سعر المتر المربع للعقارات الفاخرة 427.65 يورو في المتوسط. كما حصلت تنزانيا على المركز الثالث في التصنيف بسعر بلغ (486.03 يورو للمتر المربع)، تلتها المكسيك التي تمتلك وفرة في عرض العقارات الفاخرة حيث بلغ السعر فيها 675.65 يورو للمتر المربع. أما المركز الخامس فقد حصلت عليه كولومبيا، حيث بلغ سعر العقارات الفاخرة فيها 756.97 يورو للمتر المربع.

ويكشف تصنيف Lamudi عن أن المغرب احتل المركز الثاني عشر في أكثر المواقع العقارية الفاخرة بأسعار مناسبة، حيث بلغ السعر فيه 1144.25للمتر المربع.

يعلق كيان مويني، الشريك المؤسس والمدير العام لـ Lamudi قائلا: "عندما يتعلق الأمر بالعقارات الفاخرة، فإن أسواق العقارات الناشئة في لواندا ودبي والدوحة هي من تنافس مدن عالمية مثل: نيويورك ولندن.

في الأسواق الناشئة في كل من آسيا وأفريقيا والشرق الأوسط وأمريكا اللاتينية، توجد وفرة هائلة من العقارات الفاخرة بأسعار مناسبة من حيث العرض وفتح سوق العقارات الفاخرة لشريحة الناس من ذوي الدخل المنخفض."