بديل ــ هشام العمراني

ندد المكتب التنفيذي لـ"المركز المغربي لحقوق الإنسان"، بما أسماه " التدخل غير المبرر وغير الديمقراطي، في حق مظاهرة الرباط، عبر من خلالها ناشطون عن مواقفهم بحرية وديمقراطية".

وأضاف بيان لنفس الهيئة الحقوقية، توصل "بديل.أنفو" بنسخة منه " أن التدخل الأمني في حق المحتجين لم يكن مبررا على الإطلاق".

وأكد نفس البيان " أن آلة التقتيل الجوية لا تفرق بين المعتدين والأبرياء، كما أنها تنطوي على إبادة جماعية، من شأنها أن تترك في الشعوب ندوبا لا تندمل.

وأوضح بيان المركز "إن ما يجري في اليمن أزمة إنسانية، تنطوي على صراع سافر وهمجي على السلطة، يكتوي بناره شعب أعزل، ويستعمل فيه الدين من كلا الطرفين".

كما دعا نص البيان " كافة أطراف النزاع في اليمن إلى الاحتكام إلى مبادئ العقل والضمير الإنساني وإلى مبادئ الإسلام السمحة، والكف عن تهييج الحشد من جهة، ووقف العدوان الجوي والقصف من جهة ثانية".

وكانت السلطات المغربية قد تدخلت بشكل قوي، السبت 18 أبريل الجاري، لتفريق وقفة تضامنية كانت قد دعت إليها " الشبكة الديمقراطية المغربية للتضامن مع الشعوب"، مما أسفرعن سقوط عدد من الإصابات في صفوف المتظاهرين.