بديل ـ الرباط

ذكرت مصادر مطلعة أن إدارة بعثة المينورسو بالعيون، سلمت عنصر من القوات المساعدة الذي اقتحم مقرها صباح يوم الأربعاء 4 يونيو، إلى مصالح الدرك الملكي بالعيون، بحكم أنه يخضع للنظام العسكري.

وذكرت ذات المصادر ان عناصر الدرك الملكي قامت بالتحقيق معهقبل نقله إلى المستشفى العسكري الثالث بالعيون.

وكان عنصرا من القوات المساعدة قد أقدم صباح يوم الأربعاء 4 يونيو الجاري، على اقتحام مقر بعثة المينورسو بالعيون، بزي مدني، و تمكن من الدخول إلى مقر البعثة الأممية، في غفلة من عناصر الأمن الوطني المرابطة بكل جوانب و محيط البعثة.

واضافت المصادر أن المخزني التقى بمسؤولين عن البعثة و طلب منهم تمكينه من وثائق اسبانية، و مساعدته من أجل "اللجوء" إلى مخيمات تندوف.