دفعت الحاجة إلى الماء الصالح للشرب، العشرات من النساء لتنظيم مسيرة على الأقدام من قرية بومية، إقليم ميدلت، في اتجاه مقر عمالة ذات المدينة، وذلك يوم لإثنين 29 غشت الجاري.

وبحسب ما نقلته مصادر محلية، "فإن ندرة الماء الصالح للشرب بالقرية المذكورة، ووصوله إلى الساكنة المتضررة في ساعات متأخرة من الليل ولمدة وجيزة، وبعد عدم تدخل السلطات المحلية لمعالجة الأمر، خرجت نساء القرية أطفالها في مسيرة احتجاجية سيرا على الأقدام من قريتهم نحو العمالة من أجل المطالبة بإيجاد حل لهذا المشكل".

وأضاف ذات المصدر، "أن السلطات لم تتدخل لمنع المسيرة التي لا زالت مستمرة نحو مقر عمال ميدلت، واكتفت بالمراقبة عن كثب"، مشيرا (المصدر) إلى "أن المتظاهرين رددوا بعض الشعارات المعبرة عن مطالبهم المتمثل في التزود بالماء الصالح للشرب".