احتج مئات التلاميذ رفقة أولياء أمورهم دوار واكليم بإقليم تينغير صباح يوم الأربعاء 30 شتنبر، في وقفة احتجاجية  أمام النيابة الإقليمية للتربية والتعليم، للتنديد بقرار إغلاق نواة الإعدادية بمركز الجماعة المذكورة.

ورفع المحتجون شعارات من قبيل:"علاش جينا وحتجينا نواة الإعدادية لي بغينا"، "هذا عيب هذا عار التلميذ في خطر"، "يا وزير يا مسؤول هادشي ماشي معقول"... وذلك ضدا على قرار إغلاق نواة الإعدادية بدوار واكليم، من طرف نيابة التعليم في وجه تلاميذ وتلميذات الذين يدرسون فيها وإلحاقهم بالإعدادية المركزية التي تبعد عنهم بحوالي 3 كيلمترات.

واعتبر المحتجون هذا القرار مجحفا وجائرا بالنسبة لتلاميذ وتلميذات واكليم، نظرا لبعد الإعدادية التي تم إلحاقهم بها، كما استنكرت الحشود الغاضبة "الصيغة الانفرادية والفوقية التي تم بها إصدار القرار، بحيث تم إقصاء المعنيين بالأمر من مجتمع مدني وجمعية الآباء".

واتهم المحتشدون رئيس جماعة واكليم بالتواطؤ مع النائب الإقليمي للتربية والتعليم لبناء إعدادية في مكان بعيد عنهم وعن مركز الجماعة، هذا وتعرف الدراسة بواكليم انقطاعا على جميع المستويات.

نواة1 نواة2 نواة3 نواة4 نواة5 نواة6 نواة7