بديل ـ الرباط

اشتعلت أصيلة مجددا بالاحتجاجات، وسط غياب أمني تام هذه المرة، بعد اعتقال 19 ناشطا بينهم امرأتين وتعنيف العديد من المحتجين، قبل الإفراج عن المعتقلين يوم الجمعة 08 غشت، تاريخ افتتاح الدورة السادسة والثلاثين.

وهتف مئات المحتجين بساحة محمد الخامس " آش خاصك آلبطالي مهرجان دولي" "آش خصك آالعريان مهرجان آمولاي".
وأشعل المحتجون الشموع، مُنددين بتنظيم المهرجان واستعمار بنعيسى لرئاسة المجلس لأزيد من ثلاثة عقود.

وشاركت في الوقفة مختلف الأطياف السياسية والحقوقية بالمدينة، وأدان متدخل، كان أحد المعتقلين التسعة عشر، بشدة سياسة بنعيسى في المدينة.