نفت إدارة نادي الكوكب المراكشي المغربي، الأخبار التي راجت حول تمرد اللاعبين وعدم انضباطهم في بوركينافاسو، حيث واجه الفريق خصمه نادي الجيش في إياب الدور التمهيدي لكأس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم.

وقال مجلس إدارة الكوكب المراكشي، في بيان نشره على الموقع الرسمي للنادي، اليوم الأربعاء، أن هذه الأخبار لا أساس لها من الصحة وأن اللاعبين أبدوا احترافية كبيرة في رحلة بوركينافاسو ولم يصدر منهم أي انفلات مثلما زعمت وسائل الإعلام.

وردت أيضا على شائعة "التقرير الأسود" الذي رفعه المسؤولون الذي سافروا مع بعثة الفريق، حيث أكد البيان أن كل من نعيم الراضي وسفيان البثلاوي وعبدالفتاح كرماح لم يعقدوا أي اجتماع طارئ مع رئيس الفريق محسن مربوح، ولم يتقدموا بأي تقرير أسود عن الرحلة.

يذكر أن الكوكب المراكشي تعرض لانتقادات كثيرة رغم أنه تأهل إلى الدور التالي في الكونفدرالية، وكاد أن يتعرض للإقصاء أمام الجيش البوركينابي، رغم أنه فاز بمراكش بثلاثية نظيفة، حيث خسر بنفس النتيجة في الإياب وتأهل بركلات الترجيح.