تدخلت القوات العمومية بعنف ضد عدد من معطلي فرع بني بوعياش للجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين بالمغرب، عشية الجمعة 24 يوليوز، لتفريق وقفة كانوا يخوضونها في إطار تنفيذ خلاصات مجلس التنسيق الإقليمي الأخير المنعقد بالحسيمة.

وأكد مصدر من داخل فرع الجمعية ببني بوعياش لـ"بديل" أن التدخل الأمني أسفر عن إصابات متفاوتة في صفوف المعطلين المحتجين، بعد أن عمدت العناصر الأمنية إلى تطويق مكان الوقفة وتفريق المحتجين باستعمال مفرط للقوة، قبل أن تنطلق مطاردات في الأزقة والشوارع.

وأضاف المصدر ذاته، أن القوات العمومية عللت تدخلها بوجود قرار لمنع الوقفة من طرف سلطات المدينة، الشيء الذي لم يمتثل له المعطلون حيث أصروا على تنفيذ وقفتهم.

وحمل المعطلون كامل المسؤولية للمسؤولين الإقليميين في ما ستؤول إليه الأوضاع، مؤكدين في الآن ذاته أن لغة العنف و القمع لن تحول دون تنفيذهم لاحتجاجاتهم المشروعة، كما طالبوا بتنفيذ كل الوعود الممنوحة لمعطلي فروع التنسيق الإقليمي و الاستجابة لمطالبهم.

وعبر معطلو بني بوعياش عن إصرارهم على التواجد بقوة يوم الأربعاء المقبل بالحسيمة لتنفيذ الشكل الثالث من البرنامج النضالي لفروع التنسيق الإقليمي و المتمثل في مسيرة شعبية ستنطلق من الساحة الكبرى.

معطلون3

معطلون2

معطلون1

معطلون