قضى القاضي بهيئة الجنحي التلبسي بالمحكمة الابتدائية بمدينة سطات، بضرورة الإحضار الإجباري لرجل السلطة السابق برتبة قائد، الحسين العريان، المتهم بالتحرش الجنسي بسيدة متزوجة بمنطقة "الدروة"، بعدما تخلف عن حضور جلسات المحاكمة لدى المحكمة ذاتها منذ أن أحيل إليها الملف من لدن قاضي التحقيق بالمحكمة الجنائية بسطات شهر ماي الماضي.

وبحسب ما أوردت يومية "أخبار اليوم" في عدد الجمعة(29يوليوز)، فإن القاضي التمس من ممثل الحق العام لدى ابتدائية سطات إحضار رجل السلطة إلى جلسة 24 اكتوبر المقبل عبر مؤسسة النيابة العامة وعن طريق الأمن.

وكان المعني بالأمر قد توارى عن الأنظار، وغاب عن جلسات المحاكمة في ملفين قضائيين، منذ أن تم التشطيب على إسمه من لائحة رجال السلطة بوزارة الداخلية، حيث راجت أخبار في محيط أطراف الملف عن مغادرة المتهم التراب الوطني صوب إحدى الدول الأوروبية.