بديل ـ شريف بلمصطفى

قضت محكمة فرنسية بالحكم لصالح الضابط السابق في الجيش المغربي، مصطفى أديب، في دعوى قضائية رفعها ضد مجموعة صناعية كبيرة بفرنسا.

و كتب أديب على صفحته الإجتماعية بـ"الفيسبوك": أريد أن أتقاسم معكم انتصاري هذا الاسبوع في دعوى رفعتها ضد شركة عملاقة فرنسية و ضد مؤسسة تابعة للدولة الفرنسية، ليتضح جليا أن فرنسا هي دولة مؤسسات و ليست دولة أشخاص و قضاء التعليمات و الهواتف".

و في سؤال له حول حيثيات الدعوى و أسبابها صرح أديب للموقع بأن" الأمر يتعلق بامتلاكه لبراءة اختراع سُرقت منه أو تم توظيفها دون إذنه خصوصا بعد الأرباح التي نتجت عنها" و أضاف أديب :"هناك تعويض مادي رمزي عقابا للشركة على التأخير و مناوراتها في سير المسطرة القضائية".