قضت محكمة جزائرية صباح يوم الإثنين 25 ماي، بالحكم على المشجعين الرجاويين محمد ياسر وسلمان العسري، بستة أشهر حبسا نافذا بتهمة "السكر العلني و إحداث الفوضى".

وكلفت عائلتا المشجعين المعتقلين محاميا جزائريا للترافع في ملفهما، حيث أسقطت هيئة الحكم تهمة " المس بنظام الدولة"، التي كان  المتهمان متابعين بموجبها ايضا.

يذكر أن المشجعين المذكورين جرى اعتقالهما بمطار هواري بومدين بالجزائر العاصمة، قبيل لقاء فريق الرجاء الرياضي و وفاق سطيف الجزائري برسم إياب دور ثمن نهائي كأس رابطة أبطال أفريقيا.