بديل ـ عن رويترز

تعهد زعيم جناح تنظيم القاعدة في اليمن بمهاجمة الولايات المتحدة في فيديو أظهر تجمعا لأعضاء من التنظيم وهم يحتفلون بهروب جماعي لمقاتلين من أحد السجون.

وفي فبراير شباط نفذ مسلحون هجوما بالقنابل اليدوية والبنادق على السجن المركزي في صنعاء مما أسفر عن هروب 29 سجينا بينهم 19 سجنوا في جرائم تتعلق بالإرهاب.

وظهر في الفيديو ومدته 15 دقيقة رجال ملثمون يلوحون بعلم القاعدة ويحتفلون بوصول السجناء بعد هروبهم. وبث الفيديو المؤرخ في مارس آذار على موقع يستخدمه إسلاميون على الانترنت.

ولم يتسن التحقق من صحة التسجيل المصور بشكل مستقل.

وقال رجل يتحدث في منطقة جبلية أوضح الفيديو أنه الشيخ أبو بصير ناصر الوحيشي "العدو الصليبي لا زالت لديه أوراق يحركها. فلا بد ايها الاخوة أن نتذكر أننا دائما نقاتل العدو الأكبر."

وأضاف الوحيشي "لا بد أن نزيل الصليب الذي ممسكه حامل الصليب أمريكا."

وضم الفيديو الذي يحمل عنوان "مشاهد من استقبال الأسرى المحررين من السجن المركزي بصنعاء" شهادات لمقاتلين شاركوا في اقتحام السجن.

وقال رجل يعرف باسم منير البوني "رتبنا اننا نحتاج عشر قنابل يدوية."

وأظهر شريط الفيديو رجالا يصلون على شاحنات صغيرة بيضاء وآخرين يلقون التحية على الوحيشي. وحمل آخرون بنادق وجلس بعضهم على الأرض لاحتساء العصائر.