بديل- عن النهار الجديدة

اختارت الاتحادية الدولية لكرة القدم "الفيفا" حارس المنتخب الجزائري رايس وهاب مبولحي، رجل اللقاء الذي جمع الخضر بألمانيا (1- 2) بعد الوقت الاضافي (0-0 الوقت الاصلي), سهرة أمس الاثنين بملعب بيرا ريو ببورتو أليغري البرازيلية لحساب الدور ثمن النهائي لمونديال-2014 (12جوان-13 جويلية ).

ويعود ذلك, حسب الموقع الرسمي للهيئة الدولية, الى عدد الكرات التي تصدى لها مبولحي امام قوة الهجوم الألماني في نتاسبات عديدة. وهذه المرة الثالثة على التوالي التي يتم فيها اختيار فيها لاعب جزائري كرجل اللقاء بعد زميله المهاجم اسلام سليماني على مرتين امام كل من كوريا الجنوبية (4-2) وروسيا (1-1), خلال مرحلة المجموعات، وخرجت الجزائر بشرف من الدور ثمن النهائي على يد "الماكينات" الألمانية, بعدما لجأ الفريقان الى الوقت الاضافي علما وان المقابلة انتهت في وقتها الأصلي بالتعادل السلبي (0-0).

ولم يتمكن الألمان بعدها من افتتاح باب التسجيل امام صمود الدفاع الجزائري والحارس مبولحي ايضا, الا في الدقيقة 92 بفضل المهاجم شورلو ثم أوزيل (119) بينما قلص الفارق لصالح الخضر اللاعب عبد المؤمن جابو (120).