بديل- الرباط

قال مُحمد الفيزازي، أحد رموز الحركة السلفية في المغرب "أنا مع تطبيق شريعة الله المُحكمة من ألفها إلى يائها".

من جهة أخرى، أكد الفيزازي على أن الدستور المغربي أقر فصلا تاما بين السلط.

يشار إلى أن الموقع سينشر الحوار كاملا مساء الأربعاء 21 ماي، ويتضمن تصريحات مثيرة حول الهمة والمعتصم وامين وحزب "البام" والخمر والحدود و"التعذيب" في السجون والديمقراطية وأسعار "دانون"....