أظهر شريط "فيديو"، اللحظات الأولى للقبض على الطيار الروسي، الذي أُسقِطت طائرته على الحدود السورية من طرف القوات التركية.

وبحسب "الفيديو"، فإن الطيار، قد نجا من حادثة قصف طائرته، بعد أن تمكن من الإفلات بمظلته، قبل أن يسقط وسط غابة.

وهرعت العديد من الأشخاص إلى مكان سقوط الطيار، حيث جرى القبض عليه، بعد أن ظهر ملقى على الأرض دون حراك ومصاب بجروح بالغة، في حين قال مسؤولون في المعارضة لـ"رويترز" إنه توفي.

وذكر المصدر ذاته، أن المنطقة التي سقط بها الطيار، لا تواجد فيها لتنظيم "الدولة الإسلامية". من جهتها أشارت قناة "الجزيرة"، نقلا عن مصادر من المعارضة السورية، إلى أن مصير الطيار الثاني لازال مجهولا.