بديل- الرباط

لازالت قضية الفنان الشعبي سعيد ولد الحوات المتهم بافتضاض بكارة فتاة قاصر، تعرف تطورات جديدة، حيث قرر قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء إجراء مواجهة يوم الأربعاء 8 أكتوبر، مباشرة بعد عيد الأضحى، بين ولد الحوات، الموجود رهن الاعتقال الاحتياطي بسجن "عكاشة" والقاصر الذي تتهمه بافتضاض بكارتها.

وأكدت يومية "صحيفة الناس" في عددها ليوم الجمعة 3 أكتوبر،أن قرار قاضي التحقيق بإجراء مواجهة بين المغني والضحية القاصر جاء بعدما أدلى دفاع ولد الحوات بمجموعة من الصور تفيد أن القاصر ووالدتها أقرباء لهما كانوا يأتون إلى الملهى الليلي الذي كان المغني الشعبي يحيي فيه العديد من السهرات، واستند الدفاع إلى هذه الصور لنفي تهمة التغرير بقاصر، خاصة أن القانون يمنع على القاصرين ولوج الملاهي والمراقص.

و بذلك فإن المغني الشعبي سيقضي فترة عيد الأضحى في السجن الإحتياطي، في انتظار ما ستؤول إليه التطورات بعد المواجهة.