بديل ـ الرباط

نبه "الفضاء الجمعوي" إلى ما أسماه "المحنة غير المسبوقة" التي تجتازها الحريات العامة بالمغرب، وتخوف من حدوث انتكاسات قد تتطلب وقتا كبيرا لتداركها وتصحيحها.

و طالب الفضاء بجعل يوم 15 نونبر من كل سنة يوما وطنيا لحرية الجمعيات، مقترحا (الفضاء الجمعوي) له شعار "المواطنة حرية أولا".

وحسب بيان جديد للفضاء، فإنه سيخلد هذا اليوم، من أجل الوقوف على تطورات المشهد الجمعوي بالمغرب، وكذا التحديات التي يواجهها مسار التحول الديمقراطي بالمغرب.

من جهة أخرى طالب البيان بضرورة انخراط كل المنظمات والجمعيات الديمقراطية، ومعها القوى الحية والمدافعة عن الديمقراطية، في معركة الدفاع والمطالبة بتوسيع هامش الحريات وتوفير كل الضمانات القانونية والمادية لممارسة هذه الحريات، كما جاء في نص البيان.