بديل ـ الرباط

يتقاضى الإستقلالي (ه ـ ج) والاتحادي (ش ـ س) والصحفي بجريدة الحياة اللندنية (ش ـ ب) الملايين شهريا من المال العام دون أن يحضروا لمجلس المستشارين.

وقالت مصادر من المجلس لموقع "بديل" إن الاستقلالي يتقاضي أزيد من مليوني سنتيم، وللصحفي نظير ذلك المبلغ، فيما الإتحادي أصبح راتبه يفوق أربعة ملايين بعد أن أضحى مسؤولا كبيرا داخل فريق حزبه، وهم لا يأتون أبدا للمجلس.

يشار إلى أن العديد من الأسر المغربية لا تجد ما تسد به رمق العيش، بينما المعطلون بات حالهم شبيه  بحال الفلسطينيين، إذ كلما نزلوا إلى الشوارع مطالبين بحقهم في التشغيل، كانت الهراوات في انتظارهم.