بديل- الرباط

ذكرت جريدة "الفجر" المصرية، المقربة من المشير عبد الفتاح السياسي، أن الأخير "قابل الله مرتين".

وأشارت الجريدة إلى أن السيسي ينتمي إلى "سلالة الرسول"، ما جعل المواقع الاجتماعية تشتعل مستنكرة هذه المزاعم، حيث أن النبي موسى لم يقابل الله وإنما فقط كلمه حسب رواية القرآن.

وعلق أحد رواد المواقع الاجتماعية ساخرا :"إن شاء الله يقابله عن قريب.. بجد"، فيما كتب الناقد الرياضي علاء صادق في صفحته على الفيس بوك، قائلا: "صحيفة الفجر أو الفجور لعادل حمودة هي أول من ذبحت مرسي بدعوى دخول الدين في السياسة، نفس الصحيفة الفاسدة هي من ركزت على الدين لتلميع صورة السيسي بعبارتين، ولا أكذب أن سيسي قابل الله مرتين وأن أسرته من سلالة النبي".

يذكر أن شيخ أزهري سبق وأن شبه السيسي بـ" النبي موسى"، بينما شبّه وزير الداخلية بـ"هارون"، ووجهت إحدى المصريات كلامها للسيسي قائلة: "أنت الصادق الأمين"، فرد عليها: "وسأحاول أن أكون القوي الأمين"، وأضافت قائلة من فرط "إعجابها" به "والحفيظ العليم".