بديل ــ متابعة

يعمل موقع "فيسبوك" على طرح خدمة جديدة تسمح بتعيين "وريث فيسبوكي" للصفحة الشخصية، يمكنه إجراء بعض التعديلات في الصفحة الشخصية للمستخدم بعد وفاته.

وحسب صحيفة ''الأندبندنت'' فإن مهمة "الوريث الفيسبوكي" تقتصر على بعض الصلاحيات المحدودة في الصفحة الشخصية التي يرثها عن مستخدمها الأصلي بعد وفاته. ومن ضمن صلاحيات الوريث الرقمي هذا تثبيت منشور ما، قبول أو رفض طلبات الصداقة، وتغير الصورة الشخصية لصاحب الصفحة الأصلي. ولكن لا يمكن للوريث إجراء أي تعديلات على محتوى الصفحة من منشورات أو صور أو غيرها، سواء بالإضافة أو الحذف.

ويستخدم موقع "فيسبوك" حالياً خاصية "التجميد" لصفحات الأشخاص المتوفين، بمعنى أن الصفحة تبقى موجودة كما هي على الإنترنت دون أن يتمكن أحد من تغيير محتوياتها. وتأتي الميزة الجديدة استجابة لطلبات العائلات الراغبة بالحفاظ على الصفحة الشخصية للفقيد كذكرى خاصة ووسيلة تواصل مع أصدقاء الفقيد والمقربين منه.

وسيتم تفعيل الخدمة في الولايات المتحدة بداية، ثم ستأخذ بالإنتشار تدريجياً في باقي دول العالم.

وكانت شركة "غوغل" قد طرحت خدمة مشابهة في عام 2013، تسمح من خلالها لمستخدميها بتقرير مصير بياناتهم الرقمية بعد وفاتهم.