تجاهل وزير العلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، عبد العزيز العماري، طلب لجنة مراقبة المالية العامة في مجلس النواب، للإجابة عن أسئلة أعضائها، بشأن ملف صفقات وتدبير ميزانية الحوار الوطني حول المجتمع المدني لسنتي 2013 و2014، حيث عمل على إحياء هذه الذكرى، في حفل تميز بسوء التنظيم.

وأوردت يومية "الأخبار" في عدد يوم الثلاثاء (15مارس)، "أن الجمعيات كانت تنتظر أن يستجيب العماري للدعوة، للإجابة عن الاسئلة حول الفترة التي كان الحبيب الشوباني يشغل فيها المنصب ذاته، قبل إعفائه من منصبه الحكومي، على خلفية فضيحة ما أضحى يسمى "الكوبل الحكومي"، بمعية سمية بنخلدون، الوزيرة المنتدبة السابقة لدى وزير التعليم العالي وتكوين الأطر والبحث العلمي،

وأشارت اليومية، إلى أن عدداً من الجمعيات قاطعت الاحتفال الذي أقامته وزارة العماري، بمناسبة اليوم الوطني للمجتمع المدني، مساء أول أمس (الأحد)، الذي يتوافق كل سنة مع 13 مارس، وهو تاريخ اختاره الشوباني آنذاك، لأنه يتناسب وذكرى ميلاد سمية بنخلدون، تقول اليومية.