بديل ــ الرباط

وصفت "العصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان"، غياب وسائل الإعلام العمومية عن تغطية ومواكبة أنشطتها، بـ"الحصار المقصود الذي تنهجه إدارة القناة الأولى والثانية وقناة وإذاعة العيون الجهوية ووكالة المغرب العربي للأنباء، بتعليمات من الجهات المتحكمة في الإعلام العمومي الذي يخدم أجندات أجنبية ويسئ إلى سمعة البلد مما يمثل خرقا سافرا لمبدأ تكافؤ الفرص في ولوج الخدمة العمومية للإعلام العمومي".

وأعلنت "العصبة" في بيان لها، توصل "بديل"، بنسخة منه، مساندتها لكل مطالب الحركة النسائية من أجل المساواة والكرامة والعدالة الاجتماعية والديمقراطية، من أجل مناهضة كل أشكال الميز والإقصاء والعنف المسلط على النساء، داعية إلى المشاركة الفعالة في المسيرة الوطنية التي ستنظم بالرباط يوم الأحد 8 مارس.

واستنكرت الهيئة الحقوقية، منع السلطات للندوة الفكرية الوطنية التي كان يعتزم تنظيمها فرع الهيئة المغربية لحقوق الإنسان بأكادير يوم الأحد 22 فبراير 2015، واعتقال المناضل الحقوقي عبد اللطيف بن الشيخ.

وفي سياق آخر، أعلنت العصبة، تضامنها مع موقع "كود" بعد الدعوى القضائية التي رفعها منير الماجيدي بصفته مدير الكتابة الخاصة للملك، ومع جميع الصحفيين المتابعين خاصة منهم الذين يعملون بالمواقع الإلكترونية .

وعن إقالة الدكتور شفيق الشرايبي رئيس "الجمعية المغربية لمحاربة الإجهاض السري"، من منصبه كرئيس لمصلحة النساء والتوليد بمستشفى الولادة الليمون بعد مشاركته في تحقيق لقناة فرنسية حول الإجهاض في المغرب، عبرت العصبة عن إدانتها التامة للقرار المتخذ في حق الطبيب، من طرف وزارة الصحة.

من جهة أخرى، يشجب المكتب المركزي للعصبة، الحكم القضائي المصري الذي يعتبر حركة المقاومة المسلحة الإسلامية ( حماس ) منظمة إرهابية ، ويعتبر هذا الحكم قرارا سياسيا يؤكد إصرار نظام المشير عبد الفتاح السيسي على خوض حرب بالوكالة ضد المقاومة الفلسطينية المشروعة دوليا ضد الاحتلال الصهيوني .