بديل ـ الرباط

تم العثور صباح يوم الخميس 11 شتنبرـ على جثة فتاة محترقة داخل ساحة مدرسة وادي الذهب الإبتدائية بسطات، مما استنفر العناصر الأمنية و الشرطة العلمية التي نقلت الجثة إلى مستودع الأموات.

 ونقلت مصادر إعلامية  متطابقة، أن الجثة وُجدت مرمية داخل ساحة المدرسة التي يحيط بها سور مهترئ، و من دون حارس، حيث قام أحد المارة بإشعار المصالح الأمنية بمكان الحادث.

و أضافت نفس المصادر أن ساحة المدرسة، تُعد قبلة للمنحرفين و المدمنين على المخدرات، نظرا لأنها عبارة عن غابة كثيفة.

ورغم مراسلات جمعية آباء و أوليات التلاميذ للوزارة الوصية  بشأن اتخاذ اجراءات لحماية المدرسة إلا أنه لم يسجل أي رد فعل من طرف الجهة الوصية.