بديل ــ الرباط

نفى وزير الخارجية السابق ورئيس المجلس الوطني الحالي لحزب "العدالة والتنمية"، سعد الدين العثماني، أن يكون هناك مانع للقائه بأعضاء جماعة "الإخوان المسلمين"، حتى بعد تصنيفهم كـ"إرهابيين"، إذا قُدِّر له أن يستوزر مرة أخرى، وذلك في رده عن سؤال للموقع يروم معرفة ما جرى في الكويت، حين اتهم العثماني، بالخروج عن المرسوم له، لصالح أنشطة حزبية من خلال لقاءه بأعضاء من الإخوان بالكويت.

من جهة أخرى دافع العثماني لدرجة الانزعاج الشديد عن حصيلة حكومة بنكيران، مؤكدا أن الحكومة نفذت معظم وعودها للمغاربة، وستنفذ الباقي، بحسبه.
العثماني كشف عن أمور مثيرة جدا عندما كان يتقلد منصب وزير للخارجية، في حوار مصور مع "بديل" ينشر مساء الإثنين المقبل على الساعة التاسعة مساء.