وجد سعد الدين العثماني القيادي في حزب "العدالة والتنمية"، نفسه في وضع لا يحسد عليه خلال مشاركته في الحملة الإنتخابية لحزبه بمدينة تمارة.

ولدى مرور موكب البيجيدي بجوار باعة متجولين، صرخ أحدهم في وجه العثماني قائلا "بنكيران مادار والو..حتى لعبة والو"، قبل أن يضيف " مالكم ماتصرطتش ليكم. بنكيران ما دار معانا والو غا لبارح داو لينا الكروسة..."، مما جعل العثماني أمام حرج كبير حيث لجم لسانه ولم يُبد أي رد فعل.