بديل ـ ياسر أروين

وقعت شركة الضحى، زوال يوم الأربعاء 24 دجنبر الجاري، محضرا مع  الجماعة السلالية "اولاد سبيطة"، على خلفية مشروع الشركة القريب من بحر الأمم.

والتزمت "الضحى" أمام سلطات بوقنادل ممثلة في "الباشا"، بإعادة قياس الأرض "المتنازع" بشأنها، ومنح أي جزء زائد عن مساحة العقد، فيما التزم ممثلو الساكنة بوقفة كافة الإحتجاجات، التي كانت مؤازرة من طرف ا"الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الّإنسان".

من جهة أخرى يضم المحضر، الذي يتوفر الموقع على نسخة منه، مجموعة من التزامات جميع الأطراف المعنية، بما في ذلك السلطات التي التزمت من جهتها برعاية هذا الإتفاق، والإشراف مستقبلا على حل جميع النقاط العالقة بين شركة "الضحى" ولجنة الساكنة، التي تضم ممثلين عن السلاليين والجمعية الحقوقية.