بديل ــ الرباط

قرر الإعلامي أحمد الشرعي والصحفي الأمريكي الشهير ريتشارد مينيتر " Rich Miniter" مقاضاة ناشر يومية "أخبار اليوم" توفيق بوعشرين، على خلفية نشر الأخير لخبر تحت عنوان " صحفي أمريكي يطلب 20 مليون سنتيم مقابل تشويه حكومة بنكيران في واشنطن"، وهو الخبر الوارد على صدر الصفحة الأولى من عدد السبت/ الأحد/ الاثنين 05/04/03 يناير الجاري.

وعلم "بديل" من مصدر مقرب أن الصحفي الأمريكي سيحل قريبا بالمغرب لتسجيل دعوى قضائية ضد الزميل بوعشرين.

وفي اتصال بأحمد الشرعي أكد لموقع "بديل" صحة الخبر، معربا عن استيائه لكون الجريدة "لم تكلف نفسها حتى أخذ رأيي في الموضوع كما تقتضي أصول المهنة" يقول الشرعي.

الموقع اتصل بالزميل بوعشرين، الذي اطلع على الخبر و طلب مهلة للتعليق عليه، قبل أن يتعذر الاتصال به، بعد أن انتهت المدة التي التزم بها.

وكانت يومية "أخبار اليوم" قد نشرت في عددها المذكور أعلاه خبرا، استندت فيه على تسريبات المسمى "كريس كولمان"، حيث يُتهم الشرعي بمراسلته لإدارة "لادجيد" طلبا لـ20 ألف دولار، طالب بها الصحفي الامريكي، نظير مقال أثنى فيه على الملك محمد السادس، وانتقد فيه حكومة بنكيران. لكن الصحفي الأمريكي نفى صحة الخبر لصحفي هولندي، في وقت ذكر فيه الشرعي أنه يملك وثائق من البنك المغربي للتجارة الخارجية، تبرئ ذمته بحسبه.