قال الشيخ عبد الكريم الشاذلي، "أؤكد لكم أن السلفيين تعذبوا في السجون في عهد بنكيران والعدالة والتنمية، أكثر مما عذبوا في عهد اليسار.. وهذه حقيقة".

وأضاف مستدركا في ندوة نظمها باسم حزب "الحركة الديمقراطية الاجتماعية"، مساء يوم السبت(28ماي) بالمركب الثقافي سيدي بليوط، لكن "ثارت ثائرة حزب العدالة والتنمية، وناضوا، منهم الرميد والعثماني وآخرين وبداو عليا في الفايسبوك: أنت تجلس بجانب جلاد.. هذه غير مسرحية مفبركة..".

وتابع في ذات السياق، "حنا مقلناش العدالة والتنمية هزو لعصا وبداو كيضربو فالسلفيين، ولكن في عهدهم، وهذا حاصل الآن (....) هناك انتهاكات خطيرة جدا، متقولش حنا عايشيين الآن في حكومة إسلامية بالإطلاق.. وحتى في عهد اليسار مللي كان بوزبع وغيرو مكانش هاذ الشي".

وفي سياق آخر، نفى الشاذلي "أن يون في المغرب إرهاب"، متسائلا "واش كتصوروا نتوما المغرب فيه الإرهاب الآن.. سيرو من طنجة حتال لكويرة.. أين هو الإرهاب؟.

ش2