بديل ـ الرباط

قال محمد السلمي، عضو الأمانة العامة للدائرة السياسية لجماعة "العدل والإحسان" ومنسق هيئتها الحقوقية، معلقا على عبارة "حكومة ومعارضة صاحب الجلالة"، التي أثارت جدلا كبيرا مؤخرا، (قال) " إن المتضرر الأكبر من توظيف اسم الملك هو الملك نفسه والمؤسسة الملكية".

وأضاف السلمي في حوار مصور ينشر بحر الأسبوع الجاري، "من أراد أن يخطب في المسجد يذكر اسم الملك ومن أراد أن ينهي الصلاة يدعو للملك، ومن أراد أن يحتج يحمل صور الملك ويذكر الملك، ومن أراد أن يبرر أخطاءه يختبئ وراء الملك، توظيف اسم الملك بهذه الكثافة يسيء للملك وللمؤسسة الملكية".

واعتبر السلمي الحديث عن "حكومة جلالة الملك" نوعا من التهرب من المسؤولية، موضحا بأن هناك صلاحيات للحكومة نص عليها الدستور المغربي، فإما أن تباشرها الحكومة أو تستقيل إذا كانت عاجزة".

يشار إلى أن الحوار يتضمن سجالا ساخنا حول واقع الجماعة ومستقبلها وأسباب عدم دخولها للحياة السياسية كما يتضمن مواقف مثيرة  من شباط ومنيب ونادية ياسين وعن الوضع الحقوقي في المغرب ومن النظام عموما.