بديل ـ الرباط

منعت السلطات الموريتانية دخول سيارات الصحراويين التي يحمل أصحابها جوازات سفر جزائرية، ما دفع ببعضهم إلى الدخول في اعتصام على الحدود.
ونقالا عن مصادر حقوقية، فقد فرضت السلطات على المعنيين ترك ليوني اوقية موريتانية، اي مايعادل قرابة 5 ملايين سنتيم، مقابل عبور السيارات لضمان عودة صاحبها بها.

وكان ضمن "خطة الإستنفار" التي أعلن عنها قادة البوليساريو في اجتماعهم للدورة التاسعة للأمانة الوطنية، مؤخرا، توصية تدعو إلى البحث عن مصادر تمويل جديدة، غير أن الإجراء الموريتاني الجديد، يؤزم هذه التوصية، ويخدم مصالح المغرب، ما جعل مصادر موقع "بديل" ترجح وجود توتر في العلاقات بين نواكشوط والجزائر، تستفيد منه الرباط اليوم.