أنقذت السلطات المغربية أزيد من عشرين إسرائيليا من خطر الموت بعد أن حاصرتهم سيول مائية وانهيارات صخرية في جبال الأطلس قرب مدينة مراكش، نتيجة هطول أمطار قوية.

وحسب ما ذكرته صحيفة "يديعوت احرونوت" الإسرائيلية يوم الثلاثاء 29 شتنبر، "فإن سيولا من المياه والصخور الترابية المتهاوية الناتجة عن أمطار عاصفية قوية، حاصرت 24 سائحا من جنسية إسرائيلية داخل سياراتهم التي كانت تسير على شكل قافلة متجهة صوب جبل توبقال، قبل أن يغادروها (السيارات) ويتجهوا صوب إحدى القرى القريبة ".

وأضافت نفس المصادر أن السلطات المغربية تدخلت لانقاذ السياح الإسرائيليين المحاصرين والذين وصلوا إلى المغرب قبل ثلاثة أيام في رحلة سياحة تمتد لثلاثة عشر يوما، وأعادتهم إلى الفندق الذي يقيمون فيه دون تسجيل أية إصابات في صفوفهم.