بديل- الرباط

تبادل مواطنون ورجال سلطة الرشق بالحجارة، خلال عملية هدم العديد من البراريك بكاريان القبلة بالحي المحمدي بمدينة الدار البيضاء، من طرف جرافات، مسنودة بالقوات العمومية، يوم الثلاثاء 3 يونيو الجاري.

وأظهرت الساكنة مقاومة شديدة للقوات العمومية، قبل أن تستسلم لعملية الهدم بعد تزايد عنف السلطة اتجاهها.

وأظهر شريط فيديو بثه موقع "يوتوب" شابا يحاول الإنتحار قبل أن تتمكن عناصر من السلطة من إحباط المحاولة.

ومرة أخرى سيعاد السؤال المؤرق للسلطات المغربية وهو أين كانت أعينها عندما كان الناس يبنون مساكنهم ويصرفون أموالهم على الإسمنت والأجور والحديد...؟