بديل ــ رويترز

قالت وزارة الدفاع الجزائرية يوم الثلاثاء إن القوات الخاصة قتلت قائد جماعة مسلحة متشددة مسؤولة عن خطف وذبح السائح الفرنسي إيرف جوردل في سبتمبر أيلول الماضي.

وذكرت الوزارة في بيان أن عبد المالك قوري المعروف أيضا باسم خالد أبو سليمان قتل في كمين بالقرب من بومرداس على بعد 50 كيلومترا إلى الشرق من الجزائر العاصمة.

وقوري هو أمير تنظيم جند الخلافة الذي أعلن في سبتمبر أيلول مبايعته لتنظيم الدولة الإسلامية وكان من المقاتلين البارزين خلال الصراع الذي دار بين الإسلاميين والدولة في تسعينات القرن الماضي.

وخطفت جماعة جند الخلافة جوردل الذي كان يستعد للقيام برحلة في المنطقة الجبلية وبثت تسجيلا مصورا لذبحه لمعاقبة فرنسا على العمليات العسكرية التي تقوم بها ضد تنظيم الدولة الإسلامية في العراق.