قام لحسن سكوري، وزير الشباب والرياضة، رفقة بعض وزراء الشباب والرياضة العرب، بحضور عبد السلام أحيزون، وفوزي لقجع، بزيارة تفقدية للمجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط،







وأكد وزير الشباب والرياضة، في تصريح للصحافة الوطنية، أن ملعب المجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط، الذي انتهت أشغال الترميم والصيانة به، يستجيب لشروط ومعايير الملاعب الدولية، التي ينص عليها الاتحاد الدولي في الملاعب التي تستضيف التظاهرات العالمية التابعة له، ومن بينها ملتقى محمد السادس الدولي لألعاب القوى، ثالث محطات العصبة الماسية التي سيستضيفها المغرب يوم 22 ماي الجاري.

ويستوعب ملعب المركب الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط، الذي أصبح في حلة جديدة بعد الإصلاحات والترميم التي أدخلت عليه، والذي سيحتضن ملتقى محمد السدس الدولي ، 46 ألف مقعدا، ويقع على مساحة إجمالية قدرها 41 هكتار، إضافة إلى موقعه الجغرافي المميز، حيث يقع مباشرة خارج مدينة الرباط وبالقرب من الطريق السريع للدار البيضاء والطريق الوطنية لتمارة.