بعد الجفاء الذي طبع العلاقات بين تركيا والسعودية على خلفية موقفيهما من نظام الحكم في مصر، أعلنت المملكة العربية السعودية، رسميا دعمها للعمليات العسكرية التي تشنها تركيا ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" في سوريا. 

ووحسب ما اوردته "وكالة الأنباء السعودية"، فقد ندد العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز بالهجمات الأخيرة في تركيا وأعرب عن تأييده لـ"حق تركيا في الدفاع عن نفسها وحماية مواطنيها من الأعمال الإرهابية".

واضاف المصدر ذاته أن الرئيس التركي اتصل هاتفيا بالعاهل السعودي لإطلاعه على مجريات العمليات العسكرية التي تشنها بلاده ضد تنظيم "الدولة الإسلامية".

واختلف البلدان في موقفيهما من الوضع في مصر، حيث أعلنت الرياض دعمها الصريح لنظام الرئيس عبد الفتاح السيسي في حين لا تخفي أنقرة دعمها لجماعة الإخوان المسلمين هناك.

إلا أن العلاقة تحسنت مع وصول العاهل السعودي الجديد الملك سلمان إلى السلطة الذي استقبل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في مارس الماضي.