بديل ــ عمر بنعدي

اكتشف الرئيس الفرنسي، فرونسوا هولاند، بعد رسو طائرته الرئاسية ايرباص A330 بمطار فياكوبري، أنها تحمل لافتة كتب عليها رسالة باللغة الإنجليزية ''أنا أحب محمد. رحمة البشرية جمعاء ".

وبحسب قناة "BFMTV" الفرنسية، فقد قال رئيس الخدمات الأمنية للاليزيه الفرنسي، الذي عبر عن غضبه "إن اكتشاف اللافتة لم يتم الا بعد رسو طائرة هولاند''، لدى عودته من العربية السعودية بعد تقديمه العزاء في وفاة الملك عبد الله، حيث تنبه برج المراقبه لجسم غريب  في مؤخرة الطائرة

واعترف الرئيس الفرنسي أنه لم يكن على علم بأن طائرته قد سحبت هذه الرسالة من الرياض إلا عندما اطلع على الأمر من خلال قناة BFMTV الفرنسية.

وحملت المخابرات السعودية مسؤولية الحادث "لأفراد دخلاء مجهولين"، حيث أكدت أنهم تمكنوا من القيام بهذه العملية ورفع هذا الشعار خلال ساعات الليل، قبل أقلاع الطائرة الرئاسية.

وبحسب مراقبين فإن أن الرسالة كانت موجهة بالخصوص الى الوفد الفرنسي برئاسة هولاند ثم الى اوروبا كلها ردا على عبارة "أنا تشارلي" والرسومات "المسيئة" للرسول محمد.